ذاكَ يعسوبٌ مُخَضرم
وذاك فهدٌ
وتِلكَ شِبلَه
وذاك جيشٌ في جسدِ طفلٍ
وهي عوالِم في شكلِ طِفله.
أما ذاك
فهو خُنفُس
في حجم عُقله
وهذا عقرَب
وهذِ أفعى
وهي حُبلى..

فمن تقتُل؟

في هذا الغابِ من تقتُل؟
يا حارِسَ الغاباتِ
يا حيَوَان.

من تقتُل
من تقتُل إن تفشى في المحاصيلِ الشؤم
واكتسحَ السَّواد
إن اختنقت حناجرُ الأرضِ بالأمواتِ
لا بالسَّماد
تُصارَعُ في إحتِقان!
تكادُ تلفظُ الأطفالَ لبطونِ الأمهاتِ، لِحضنِهِن!
لاتحمَلُ ضربَ رُجولِهِنّ
لا تحملُ الثُّقلَ ولا الهوَان..

من تقتُل؟
ان عاثَ العُثُّ
إن تصحَّرتِ الخضراء العَبوس
ذاتِ الشُّلوخِ والنتوءاتِ المُبجَّله..
أتقتُل الجراد..
أم تقتلعُ السَّنابِلَ سُنبلَه سُنبَله..

من تقتل؟
اقتلني أنا.
اقتلني رجاءاً
فأنا محضُ نحلَه
محضُ نملَه..
أنا صريرٌ دؤوبٌ في خضمِ كُتلَه.
أتبعُ في وقارٍ سِربيَ المُوقَّر..
فاقتلني أنا واعطِهِ عُمري المُبَذَّر..
يُكمِل بهِ ربيعَ نُبُوَّتِه المُدثَّر.

اقتلني أنا
وانثُرهُ بِذرهُ..
فلا تصعَدُ روحُهُ العنقاء
فلا يباغتُ ريشُها المتساقِط من السماواتِ روحَ أمِّه المُعلقَّه..
ولا تُقطَعُ يدُه البُرعُم الخضراء
ولا تذوي بتلاتُها
ولا تُشنقُ الشرنقَه..

ولا يُضرِّجُ الألمَ السماء..
ولا يُذبحُ السَّحابُ و يراقُ البكاء
ينزِل مُرّاً مَلوحاً فاسِداً كدمِ المحيض
يسقي الزرائبَ والبعوض و الحسكنيت
ويروي بَطنهُ المبقورَ ذا المُدوَّدَ ذا المريض
ويغسِلُ منه وجهَهُ ذا البغيض..

اقتلني أنا.
أليس كل من عليها فان؟
سوف تموتُ الضفادعُ و الذُّباب
والفراشاتِ المُفخَّةِ السِّمان
الجِيَفِ المُزينةِ العِفان
أنتم تركتوهُم فقط للقبورِ الجاهزاتِ الفاغراتِ أفواههِنّ حجمَ الزَّمان!

اقتلني أنا.
فإن تململتم ضِباعاً ناهِشات
واعتدتمُ القيء الصريحَ و رائحة الجريح
اصلبوني واعتقوه..

وان تعطَّشتُم دماءاً
يا خفافيشَ النهار
اصلبوني واعتقوه.
هاكُمُ دمِيَ اشربوه.
هاكُمُ دمِيَ اليؤوس المُبعثَرَ ذا المُخثَّر
فدماءهُ حمراءُ قان
دماءُه نهرٌ مُفجَّر!

أليس كل من عليها فان؟
اصلبوني و اعتقوه..
اتركو الثغر المُقشَّر ذا المبشِّر بالترانيم المِياه
اتركو القلبَ المُعمِّر
واقتلو الجثث الرُّفاه..
اصلبوني واعتقوه فأنا ميتةٌ أموتُ بلا انتباه..

اصلبوني واعتقوه..
خُذها من جسدي المُعكَّر وامنح الحيَّ الحياه.

Part of SAWTI Zine Issue 1
FATIMA ABDELHAKAM POET
Fatima Abdelhakam is a 23 years old Sudanese, she graduated in 2018 from University of Khartoum, Faculty of Medicine, she is currently a Masters student of molecular medicine. Fatima is founder of (Campus Talks), an initiative based in University of Khartoum dedicated to supporting the growth and expression of rich talents to unravel and glow. She considered writing to be a hugely empowering and enriching experience and is very protective of her work and the legacy of the people she writes about.